www.sunnaonline.org

التحذير من المزاح المؤدي الى الهلاك

قال الشيخ العلامة الفقيه الشافعي ابراهيم الباجوري شيخ الازهر المتوفى سنة 1276 هجرية في حاشيته على شرح العلامة ابن قاسم الغزي على متن القاضي ابي شجاع رحمهم الله تعالى [وليحذر مما يقع من قول بعض الناس لبعض عند اللعب قتلك حلال او نحو ذلك كقولهم حل قتلك فانهم يقولون ذلك على سبيل السخرية ولكنه يقتضي الكفر والعياذ بالله تعالى] انتهى كلامه رحمه الله لأن في ذلك استحلالا لمحرم معلوم من الدين بالضرورة حرمته فيكون تكذيبا للشريعة وقد قال الله سبحانه {ولئن سألتهم ليقولن انما كنا نخوض ونلعب قل أبالله وآياته ورسوله كنتم تستهزؤن لا تعتذروا قد كفرتم بعد ايمانكم} وقال تبارك وتعالى {ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد} وبناء على ما تقدم فليحذر من المزاح الذي فيه استحلال حرام او تحريم حلال او استهزاء بالله او انبيائه او ملائكته او دينه فانه لا عذر في ذلك وقد قال نبينا المصطفى عليه افضل الصلاة واتم التسليم [من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا او ليصمت] رواه البخاري ومسلم وليعلم ان الرجوع عن الكفر الى الاسلام يكون بالاقلاع عن الكفر والنطق بالشهادتين باجماع العلماء وليس بالاستغفار كما يظن بعض الجهلة ولكن الاستغفار ينفع بعد النطق بالشهادتين.

رابط ذو صله :
القسم : مقالات وردود شرعية
الزيارات : 2376
التاريخ : 26/11/2010