www.sunnaonline.org

عليك بخاصة نفسك ودع العوام

اليوم الذي يتمسك بالدين كالقابض على الجمر، لذلك عظُم أجره وثوابه، أجره كأجر خمسين من الصحابة في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، أي خمسين ضعفاً عما كان للصحابة فيما يكون للواحد منهم إن كانوا أمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر، وذلك لحديث أبي ثعلبة الخُشَنِي الذي رواه الترمي وفيه:

عن أبي أمية الشَّعْبَانِيِّ قال: أتيت أبا ثعلبة الْخُشَنِيَّ

فقلت له: كيف تصنع بهذه الآية؟

قال: أَيَّةُ آيَةٍ؟

قلت: قَوْلُهُ تَعَالَى {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا عَلَيْكُمْ أَنْفُسَكُمْ لَا يَضُرُّكُمْ مَنْ ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ}.

قال: أَمَا وَاللهِ لَقَدْ سَأَلْتَ عَنْهَا خَبِيرًا، سَأَلْتُ عَنْهَا رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: "بَلِ ائْتَمِرُوا بِالْمَعرُوفِ وَتَنَاهَوا عَنِ الْمُنْكَرِ، حَتَّى إِذَا رَأَيتَ شُحًّا مُطَاعًا، وَهَوًى مُتَّبَعًا، وَدُنْيَا مُؤثَرَةً، وَإِعجَابَ كُلِّ ذِي رَأْيٍ بِرَأْيِهِ، فَعَلَيكَ بِخَاصَّةِ نَفْسِكَ وَدَعِ الْعَوَامَّ، فَإِنَّ مِنْ وَرَائِكُم أَيَّامًا الصَّبرُ فِيهِنَّ مِثلُ القَبضِ عَلَى الجَمرِ، لِلْعَامِلِ فِيهِنَّ مِثلُ أَجرِ خَمسِينَ رَجُلًا يَعمَلُونَ مِثلَ عَمَلِكُم". قَالَ عَبْدُ اللهِ بْنُ الْمُبَارَكِ: وَزَادَنِي غَيرُ عُتبَةَ: قِيلَ: يَا رَسُولَ اللهِ، أَجْرُ خَمْسِينَ مِنَّا أَوْ مِنْهُمْ؟ قَالَ: "لَا، بَل أَجرُ خَمسِينَ مِنكُمْ". قال الترمذيُّ: هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ غَرِيبٌ.



رابط ذو صله : http://www.sunnaonline.org
القسم : الأدبيات والفوائد والنصائح
الزيارات : 135
التاريخ : 7/8/2021